لقد بات جلياً أهمية الدور الذى تلعبه المشروعات الصغيرة والمتوسطة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية في ظل نظام عالمي متغير، وأصبح هدف تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة خياراً استراتيجياً حتمياً لدعم القدرة الاقتصادية للبلدان على التكيف والنمو مع تلك التغيرات .

وقد أدركت معظم الدول أهمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، حيث تمثل هذه المشروعات أكثر من 90% من المشروعات في غالبية اقتصاديات دول العالم ، كما أنها توفر ما بين 40% إلى 80% من إجمالي فرص العمل ، وتمثل نسبة مساهمة تتجاوز 85% من الناتج المحلى الإجمالى للعديد من دول العالم .

 

كما يلعب التمويل الأصغر دوراً جوهرياً في تحقيق التنمية الاجتماعية من خلال دوره في تطوير الشرائح الضعيفة والحد من الفقر وتوفير فرص العمل وتمكين المرأة ونشر ثقافة العمل الحر .  

 

 

 

المستهدفون

  • مدراء المشاريع والبرامج .
  • المستشارون الذين يقدمون عقوداً للمنظمات غير الربحية .
  • راسمو السياسات والخطط الاستراتيجية .
  • مدراء العموم .
  • المدراء التنفيذيون
الحكومي والخاص